قرية "عطي" وحزمة من احتياجات الاهالي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عقلة الصقور: في ضل التطور والتقدم الذي تشهده بلادنا العزيزة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية - رعاه الله - وحرصه - حفظة الله -على تسهيل الخدمات لكافة المواطنين في كل بقعة من ارض هذا الوطن الغالي لازالت قرية " عطي " والتي تقع غرب محافظة النبهانية بمسافة تقدر ب 44 كيلو مترا تقريباً والتي تحيط فيها عدة قرى ويعتبر موقع القرية متوسط بينها , إذ يعاني المركز نقصاً في بعض الخدمات الضرورية خصوصا ما يتعلق بالاحتياجات ألأساسية , علماً وان موقعه الجغرافي في حالة توفر الخدمات والاحتياجات سيخدم الكثير من القرى والهجر المحيطة فيه , حيث يوجد فيه الكثير من المعلمين والموظفين والطلاب والمقيمين الذين يعملون في المركز والقرى والهجر المحيطة فيه داخل المدارس والإدارات الحكومية المتعددة الأخرى , ففي " عطي " يوجد نقص في إيجاد مبنى ومستودع للجمعية الخيرية مع إيجاد إسكان تنموي خيري , أما عن الدار النسائية في مركز "عطي" فهي بمنزل شعبي قديم ولما تشكله المباني الشعبية عامة والقديم خاص من خطورة على الدارسين لكتاب الله فهو بحاجة لتأسيس مبنى مستقل يخدم الدار , كما يلزم أيضاً إيجاد نقلاً لطالبات والمعلمات يخدم القرية والقرى المجاورة لها حيث تصبح هذه الدار مركزاً ونواة لتعلم القران الكريم وتعليمة للطالبات وكبيرات السن من النساء في القرية والقرى المجاورة , وأيضاً فالحاجة لفتح مجمع حلق لتحفيظ القران الكريم في الجامع للبنين يخدم القرية والقرى المحيطة لها مع وسيلة نقل لطلاب من داخل وخارج القرية إلى جامع عطي مع إيجاد معلمين للحلق ,وفي النظر إلى مبنى مدرسة عطي المتوسطة والثانوية للبنات فإنه قديم جدا ربما أصبح يشكل هو الأخر خطراً على الطالبات ,وعدم وجود مدارس للحضانة والروضة والتمهيدي للاطفال لتعليمهم من نعومة أظفارهم , ومن الخدمات الأخرى التي يستوجب إيجادها أهمية كبيرة لا تقل عن سابقتها هو تفعيل خدمة الجيل الثالث في أبراج شركات الاتصالات وخاصة شركة الاتصالات النقالة موبايلي حيث أصبح توفر الانترنت ضرورياً في وقت تقدم فيه العديد من الخدمات الحكومية والتعليمية والاهلية عبر الانترنت , ومن الأمور الضرورية توفير جهاز لصرف الألي (صرافة) التي بلا شك تعتبر ضرورية خصوصاً للموظفين والمستفيدين من الضمان الاجتماعي الذين لا توجد لهم وسائل نقل حيث أن اقرب صراف آلي يبعد تقريباً أكثر من 35 كيلو متر , كما تعاني القرية من بعض النقص في خدمات النظافة وإنارة الشوارع وسفلتة الطرق بين المنازل , وما للضرر الواقع من موقع طمر النفايات الذي يشكل خطراً على الإنسان إذ روائح الأدخنة الكريهة المنبعثة من احتراق النفايات , وتشكل أيضاً خطراً على الحيوان حيث أن مكانه يقع في مراتع إنبات العشب والكلأ إذ يعتبر من المراعي والمتنفس للبهائم , كما أن الحاجة إلى حديقة ومضمار للمشي مهيأ يخدم السكان ويشجع على رياضة المشي , وكذلك تهيئة السوق الشعبي مع إنارته وتكييفه إذ يعتبر مورد اقتصادي , ومع اقتراب الأعياد نلاحظ عدم جاهزية المصليات في القرى والهجر التي منها "عطي " مع إيجاد أماكن للوضوء وعدم جاهزية أرضيات المصلى للمصلين كما لا توجد إنارة يتم تفعيلها خلال أيام العيد , وإيصال الكهرباء أليه لاستخدامه في تشغيل مكبرات الصوت , ولا يوجد مكتب لدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات لتنسيق المحاضرات والدروس والدورات العلمية للقرية والقرى الأخرى , وزيادة العناية بالمساجد , وإيجاد استراحة للأهالي المركز للمناسبات الأعياد وغيرها تكون تحت إشراف إدارة حكومة ذات اختصاص , وخدمة التواصل بين المستفيدين من الضمان الاجتماعي ومكتب الضمان يلزم من حالة المستفيدين توفيرها حيث لا يوجد مكتب للضمان الاجتماعي , ومركز للدفاع المدني ,والهلال الأحمر السعودي , ومحكمة , ومكتب لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ,كما لا يوجد مكتب لجنة التنمية الاجتماعية ,والاهتمام بأسوار وتجهيزات المقابر .
بواسطة : 1
 2  0  2401
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1433-11-25 08:17 مساءً مواطن :
    نظم صوتنا الى صوتك واملنا بامير القصيم ونائبه والذي دائماً حريصين على راحة المواطن واعطاالمواطين حقوقهم
    • #1 - 1
      1433-11-25 11:20 مساءً الواقعي :
      طلبات ماتحققت في محافظات كيف قرية تطلبة اطلب شي معقول مدرسة او تحفيظ اما دفاع مدني ومكت ضمان وطلبات مستحيلة هذا شي غريب
  • #2
    1433-11-26 05:46 مساءً غرب القصيم :
    الحقوق مشروعة للجميع

    لا صرت في دولة تعوم فوق النفط بسيطة هالخدمات.

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:32 مساءً السبت 9 ربيع الأول 1440 / 17 نوفمبر 2018.